time

كشف اليوم، البروفيسور نبيل مصباح رئيس قسم الإنعاش والعناية المركزة بمستشفى سطيف، في حديثه لإذاعة الجزائر من سطيف، أن الوضعية الوبائية الحالية بالمستشفى غير مطمئنة، داعيا إلى ضرورة أخذ الإجراءات الوقائية المستعجلة والضرورية، أن مصلحة الإنعاش الطبي ممتلئة ولا يوجد سرير شاغر، وعدد الحالات تزايد خلال الأسبوع الأخير.

وأضاف في هذا الصدد: “قبل أسبوعين المصلحة كانت فارغة من أي مريض والآن لدينا 6 أشخاص في المصلحة في حالة حرجة وخطرة، والمدهش هذه المرة هو دخول شباب أقل من 30 سنة لمصلحة الانعاش مرضى بالكوفيد لأول مرة”.

وأفاد مصباح أن أعراض الكوفيد التي أكد أنها تغيرت هذه المرة، حيث قال: ” شاب هو في العناية المركزة بالتنفس الاصطناعي جاءنا يشكو من القيئ والاسهال والجهاز الهضمي ولا يشكو من أي مرض، ثبتت إصابته بالكوفيد ممكن جدا الفيروس المتحور”.

وختم ذات المتحدث قائلا: “لا نريد ولا نسعى للتهويل لكن وجب التحذير خاصة في هذه الأيام مع تكاثر الزيارات والأسواق والتجمعات… صولنا للموجة الثالثة للوباء وارد جدا خاصة ونحن متأخرين زمنيا بأسابيع عن العالم ابدميولوجيا”.

محمد ك

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

آخر مستجدات فيروس كورونا بالجزائر

آخر مستجدات فيروس كورونا في الجزائر

آخر مستجدات فيروس كورونا في الجزائر

صحة و رياضة : النشاطات الرياضية للأطفال ومساهمتها في النمو