time

انتهت آجال إيداع التوقيعات والترشح لانتخابات المجلس الشعبي الوطني المقررة في 12 جوان المقبل، على الساعة 12 ليلا ليوم الثلاثاء المنقضي، باستقبال 43 قائمة ترشح على مستوى مندوبية البليدة.

وعكس الكثير من الولايات، فإن الأحزاب السياسية لم تفقد هيبتها في البليدة، حيث تم إيداع 27 قائمة حزبية، والتي قارب عددها ضعف القوائم الحرة التي قدر عددها 16.

يشار إلى أن بعض النواب المنتهية عهدتهم جددوا ترشحهم، ويتعلق الأمر بجمال ماتسيكي مالك مجمع “سوسيمي” الذي جاء اسمه أولا في قائمة حزب جبهة التحرير الوطني رفقة رئيس بلدية البليدة محمود بن عزوط.

كما ترشح سيد علي زرمان ممثلا لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، وعبد النور خليفي في حزب حمس، وترشح أيضا منتخبون محليون على غرار رؤساء بلديات الشفة والعفرون وموزاية.

وترشح أيضا جامعيون وأكاديميون على غرار مدير جامعة البليدة 2 ( القطب الجامعي بالعفرون) خالد رمول ورئيس الديوان لديه، وكذا ناشطون سابقون في المنظمات الطلابية، ومختلف التمثيليات النقابية والجمعوية.

وسيتم فحص ملفات 602 مترشح في ولاية البليدة سيتنافسون على 12 مقعد في الغرفة السفلى للبرلمان، وذلك في أجال 8 أيام منذ إيداع ملفاتهم.

محمد أمين زقاي

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

إضافة إلى تعيينات وإنهاء مهام في وظائف عليا… مجلس الوزراء يصادق على مشروع “هام” خاص بالمحروقات

محاربة لاستنزاف العملة الصعبة… الرئيس تبون يأمر بتعزيز القدرات الخاصة بالشركتين الوطنيتين للنقل  البحري

الاجتماع الوزاري يتناول ملف المستخدمين العسكريين

بهدف منع وضعيات الاحتكار… الرئيس تبون يشدد على ضرورة ضمان التطبيق الفعلي لقانون المنافسة