الجزائر تدعو إلى معالجة قضايا التهجير القسري في العالم

أكد ممثل الجزائر الدائم لدى الامم المتحدة بجنيف، السفير لزهر سوالم، اليوم الثلاثاء، على أهم مواقف الجزائر حول مسالة اللاجئين، مشيرا إلى ضرورة معالجة القضايا العميقة للتهجير.

وأبرز سوالم بمناسبة المناقشات العامة للدورة ال72 للجنة التنفيذية لبرنامج المفوض الأممي السامي للاجئين التي جرت يوم الثلاثاء الماضي، الجهود التي ما فتئت تبذلها الجزائر من أجل المساهمة في عودة الاستقرار الى ليبيا و مالي، مشددا على “اهم مواقف الجزائر بخصوص مسالة اللاجئين، سيما ضرورة تعزيز التعاون و التضامن الدوليين مع بلدان الاستقبال و تجسيد حلول دائمة للأشخاص المهجرين ومعالجة الاسباب العميقة للترحيل القسري بما في ذلك في اطار الحالات طويلة الامد.

وأضاف الدبلوماسي الجزائري أن “مثل هذه الحلول يجب ان تساعد على توفير الظروف الملائمة للعودة الطوعية في كنف الامن و الكرامة”، مشيرا الى “التزام الجزائر، سيما على مستوى جوارها في مجال تعزيز السلم و الوقاية و تسوية النزاعات و ترقية المصالحة الوطنية”.

كما أشار المتحدث إلى الجهود التي تبذلها الجزائر من أجل المساهمة في عودة والحفاظ على الاستقرار في ليبيا ومالي فضلا عن تقديم المساعدات الغذائية والطبية للبلدان التي تواجه أزمات إنسانية.

أحمد عاشور

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

أخر ألاخبار

الحدث

بوغالي يستقبل رؤساء المجموعات البرلمانية واثنين من نوابه

25 أكتوبر 2021
الحدث

بن عبد الرحمان يُستقبل بالرياض من قبل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان

25 أكتوبر 2021
الحدث

لعمامرة يلتقي رئيس جمهورية رواندا ويبلغه تحيات الرئيس تبون

25 أكتوبر 2021
الحدث

على هامش مشاركته في قمة مبادرة الشرق الأوسط الأخضر…الوزير الأول يستقبل رئيسة الحكومة التونسية

25 أكتوبر 2021