الجزائر في قلب الموجة الرابعة…وهذا موعد الوصول إلى الذروة

أكد عميد كلية الطب بجامعة الجزائر، ورئيس مصلحة الحساسية والأمراض الصدرية بمستشفى الرويبة مرزاف غرناوط، أن الجزائر تعيش حاليا في قلب الموجة الرابعة، وما يميزها إصابة الكبار والصغار على حد سواء.

وقال المتحدث في تصريح لإذاعة سطيف، أن الوصول إلى الذروة سيكون في أواخر شهر جانفي، مؤكدا أن أعراض هذه الموجة تختلف عن سابقاتها فالفيروس ينتشر بقوة في الحًلق، سيلان الأنف، صداع الرأس، التعرق، الفشل، وارتفاع درجة حرارة الجسم، من له هذه الأعراض فهي كوفيد .

وأضاف: ” هو أكثر سرعة وانتشار لكن أقل خطورة لذا حذار فيه وفيات يوميا، أقسام الإنعاش متشبعة، وعدد المرضى بالمستشفيات يتزايد يوميا “.

كما كشف غرناوط، أن العدد الإجمالي للمصابين بكورونا في الجزائر فاق 224 ألف إصابة مسجلة عند الوزارة منذ انطلاق الوباء، بينما تم تسجيل وفاةأزيد من 6400  شخصا .

وفيما يخص سبل مجابهة هذه الموجة، أكد المتحدث أنه هناك استعدادات وإجراءات كثيرة تقوم بها مختلف المصالح منذ أيام لمواجهة هذه الموجة والتحكم فيها، حيث قامت مديريات الصحة باستحداث منسقين بين المستشفيات  لضمان توفير الأَسِرَة لكل المرضى حتى ولو كان بعيدا .

وتابع:” حاليا نفتح مصالح جديدة جزئيا حسب تطور الوضعية الصحية، لذلك ضروري التنسيق بين مختلف المستشفيات .”

بينما استبعد الدكتور، إمكانية التوجه نحو فرض إجراءات الحجر الصحي أو الغلق أو التشديد لأن الوضعية إلى غاية اليوم متحكم فيها .

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)