بن زيان: الجامعة الجزائرية تستقبل 1300 طالب عربي سنويا

كشف وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد الباقي بن زيان، اليوم الثلاثاء، أن الجزائر اعتمدت نهجا جديدا لتحقيق التنمية الشاملة التي أقرتها هيئة الأمم المتحدة في مجال التعليم العالي.

وقال المتحدث في كلمة له خلال انطلاق أشغال المؤتمر الـ18 لوزراء التعليم العالي في الوطن العربي، أن الجزائر تهدف إلى  تعزيز القدرات في مختلف الرتب العلمية من خلال 111 مؤسسة جامعية ما بين مدارس عليا ومعاهد مع استحداث مدرستي  الرياضيات والذكاء الاصطناعي

كما أكد أن التوجه نحو إعادة بناء المناهج ومراجعة خارطة التكوين العالي جاء نظرا للتطورات التي يشهدها العالم، و بالإضافة إلى الأزمة الصحية التي فرضت علينا مواصلة الإصلاح في العلوم الطبية والتي باشرنا فيه منذ 2017 باختراع تكوين نوعي للمورد البشري في المجال الطبي مع اعتماد بروتوكول صحي خلال الفترة من خلال التعليم عن بعد.

وقال: ” نسعى لتنفيذ المشاريع لضمان تموقع الجزائر دوليا وعربيا في مجال التعليم العالي والبحث العلمي ولعل من أبرزها مشاركتنا في إثراء وثيقة التعليم في الوطن العربي مع ضرورة تكييف منظومة البحث العلمي وتحقيق التنافسية والابتكار”.

وأكد بن زيان أن القطاع يسعى لتحقيق الاستقلالية الجامعية وتعزيز قدراتها على إنشاء مؤسسات تجارية فرعية خاصة بها، وسيكون هذا ضمن مشروع المؤسسة الجامعية القادرة على إيجاد حلول لتسويق منتوجاتها العلمية والبحثية بإشراك مختلف فاعليها.

من جهة أخرى ذكر الوزير أن الجزائر تستقبل سنويا في إطار برنامج المنح الدراسية وبرامج التعاون الثنائي مع الدول العربية 1300 طالب من عدة دول عربية في مختلف الأطوار والتخصصات، وقال:” المنح الدراسية الجامعية التي تقدمها الجزائر للبلدان العربية تدخل في إطار الاتفاقيات والمذكرات الموقعة في مختلف التخصصات ومختلف الأطوار.”

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)