time
728x90 Ar

إستنكر وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم، اليوم السبت، على حسابه في موقع “تويتر” تغريدة ذكرى قيام فرنسا بأول تفجير نووي في منطقة رقان بالصحراء الجزائرية.

كتب بوقدوم “بمثل هذا اليوم من عام 1960 بحدود 7:04 صباحا، قامت فرنسا الاستعمارية بأول تفجير نووي بمنطقة رقان بالصحراء”.

وأضاف وزير الشؤون الخارجية، عبر تغريدة له “العملية التي سُميت بـ”الجربوع الأزرق”، كانت بقوة 70 كيلوطن”.

وأكد بوقدوم، أن قوة التفجير كانت ما يعادل من 3 إلى 4 أضعاف قنبلة هيروشيما.

وأفاد بوقدوم، أن الانفجار النووي كانت له تداعيات إشعاعية كارثية لاتزال أضرارها على السكان والبيئة قائمة إلى اليوم.
ميرا منصوري

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

القضية الصحراوية موضوع ندوة رقمية بجامعة العلاقات الدولية الروسية

القضية الصحراوية موضوع ندوة رقمية بجامعة العلاقات الدولية الروسية

سعيدة: إنقاذ طفلين تعرضا للاختناق بغاز أحادي أكسيد الكربون بحي الأزهار

سعيدة: إنقاذ طفلين تعرضا للاختناق بغاز أحادي أكسيد الكربون بحي الأزهار

نفى  أي اتصال مع دولة الاحتلال .. ولد السالك يؤكد أن الحرب ضد الاحتلال المغربي لن تتوقف حتى ينال الصحراويون استقلالهم

نفى  أي اتصال مع دولة الاحتلال .. ولد السالك يؤكد أن الحرب ضد الاحتلال المغربي لن تتوقف حتى ينال الصحراويون استقلالهم

أهم ما جاء في اجتماع مجلس الوزراء بخصوص قانون الانتخابات الجديد

أهم ما جاء في اجتماع مجلس الوزراء بخصوص قانون الانتخابات الجديد