بولنوار: إهدار ما قيمته 200 مليار سنتيم جراء رمي جلود الأضاحي في الجزائر

كشف رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين الحاج الطاهر بولنوار، أنه تم تسجيل ما يقارب 200 مليار سنتيم كقيمة تهدرها الجزائر سنويا جراء الرمي العشوائي لجلود الأضاحي، و أضاف أن رميها في القمامات يعد خسارة لثروة كبيرة، مثلما جاء في التسجيل الذي خص به القناة الأولى.

من جانبه، كشف الخبير عبد الرحمان عية، أن مادة الصوف تعتبر من المواد الأساسية في قطاع الصناعة والتي تُعد مكسبا مربحا للاقتصاد الوطني.

للإشارة، فقد وجهت وزارة الصناعة تعليمات للمصالح المعنية بالتنسيق مع الهيئات المحلية والمؤسسات الاقتصادية لجمع الجلود، خاصة من المذابح العمومية والخاصة الموجودة على مستوى مختلف الولايات.

كما ستوجه الجلود الصالحة منها لتلبية احتياجات صناعة الجلود ووضعها بين أيدي المدابغ لتثمينها واستغلالها.

شهيرة مزهود

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

أخر ألاخبار

الحدث

وزيرا السكن والفلاحة يترأسان اجتماعا حول تسوية الأراضي الفلاحية المشيد عليها مختلف الصيغ السكنية سابقا

24 يوليو 2021
الحدث

مسؤول أمريكي رفيع المستوى في زيارة إلى الجزائر بداية من اليوم

24 يوليو 2021
الحدث

بالفيديو : هدف بن رحمة في شباك نادي سلتيك

24 يوليو 2021
الحدث

بالفيديو : ثنائية زروقي اليوم

24 يوليو 2021