بوميـــــــــــل : “الحديـــــــــــــــــــث عن الدوبلي سابـــــــق لأوانه”

أيوب بن مومن

تواصل تشكيلة نادي مولودية الجزائر، نتائجها الباهرة هذا الموسم، وتمكنت من العودة بتأثر ثمين إلى الدور ربع النهائي لكأس الجمهورية، عقب تغلبها على المستضيف إتحاد خنشلة بثنائية مقابل هدف وحيد، مساء أول أمس، وهو التأهل الذي عزز من أحلام أنصار النادي العاصمي في التتويج بالدوبلي، على اعتبار أنّ الفريق يحتل صدارة الرابطة المحترفة الأولى بفارق كبير عن أقرب الملاحقين ويتجّه شيئا فشيئا نحو التتويج باللقب، ويتواجد أيضا في طريق مفتوح في الدور ربع النهائي لكأس الجمهورية، إذ سيلاقي “العميد” على ملعب 5 جويلية ضيفه وداد تلمسان الذي أطاح بفريق شبيبة عزازقة بضربات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي على وقع التعادل بـ 2-2، وبالرغم من عراقة المنافس القادم.

ومن جانبه، رفض مدرب فريق مولودية الجزائر، باتريس بوميل، الحديث عن سعي النادي لتحقيق ثنائية “دوبلي” لقب البطولة الوطنية والكأس في الموسم الجاري. وقال بوميل في تصريحاته خلال الندوة الصحفية التي أعقبت المباراة: “لا أستطيع الحديث عن ثنائية الكأس والبطولة. أشكر اللاعبين على المجهودات الكبيرة التي يبذلونها”.

وأضاف “أحترم ا فريق اتحاد خنشلة الذي خلق لنا الكثير من الصعوبات. و الذي عرقل جميع الأندية الاخرى سواء في البطولة أو الكأس”. وأرفق المدرب الفرنسي تصريحاته بلفتة إنسانية تجاه رئيس مجلس إدارة نادي مولودية الجزائر.

وقال: “أهدي الفوز و التأهل إلى الرئيس حاج رجم وإلى ابنه الذي يعاني من المرض”. وختم بوميل قائلاً: “الفوز كان من طرف كل اللاعبين و 27 فرد شارك في الفوز الذي أتى من الجزائر العاصمة إلى خنشلة، السفرية كانت شاقة وسط ظروف صعبة”.

شارك المقال على :