تنصيب اللجنة المكلفة بتجسيد إنجاز الطريق البري الرابط بين تندوف والزويرات

أشرف اليوم الإثنين وزير الأشغال العمومية كمال ناصري، على تنصيب اللجنة القطاعية المشتركة المكلفة بتجسيد إنجاز الطريق البري الذي يربط مدينة تندوف الجزائرية ومدينة الزويرات الموريتانية على مسافة ما يقارب 800 كلم.

وحسب وزارة الأشغال العمومية، فقد جرت مراسم التنصيب بحضور المدير العام للوكالة الجزائرية للتعاون الدولي من أجل التضامن والتنمية، على مستوى مقر الوزارة

كما عرف هذا الاجتماع، مشاركة ممثلي كل من وزارة الدفاع الوطني، وزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، وزارة المالية، وزارة الطاقة والمناجم، ممثل عن ولاية تندوف، المديرية العامة للجمارك والبنك الوطني الجزائري

وأضحت الوزارة أن هذا التنصيب، جاء بعد امضاء مذكرة تفاهم في مجال الأشغال العمومية بين وزير القطاع ممثلا للحكومة الجزائرية، ووزير التجهيز والنقل، محمدو أحمدو امحيميد ممثلا للحكومة الموريتانية، والذي يقضي بإنجاز هذا الطريق الاستراتيجي والهام

محمد.ك

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)