time

ترأس اليوم، رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، اجتماعا تقييميا حول الوضعية الوبائية في الجزائر جراء انتشار فيروس كورونا، حسبما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية .

وحضر الاجتماع الوزير الأول ووزراء كل من الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، الشؤون الدينية والأوقاف، الاتصال، الأشغال العمومية والنقل، الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، الصناعة الصيدلانية، وكاتب الدولة لدى وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات المكلف بإصلاح المستشفيات، ومسؤولي المصالح الأمنية، وكذا أعضاء اللجنة العلمية لمتابعة ورصد انتشار وباء كوفيد- 19.

وقام الوزير الأول  عبد العزيز جراد، بعرض تطورات الوضعية الوبائية وعرض حال عودة ارتفاع الإصابات في البلاد.

وعلى إثر هذا، أسدى الرئيس تبون التعليمات التالية:

– ضرورة تقديم الإحصائيات من كل ولاية بدقة، والأخذ بعين الاعتبار بؤر الإصابة حيا بحي وقرية بقرية، لاتخاذ قرارات مبنية على دقة الأرقام، ومباشرة تحقيق وبائي فوري حول أشكال الفيروسات المتحورة في الجزائر.

– مضاعفة الحملات التحسيسية على أوسع نطاق واحترام الإجراءات الوقانية، على خلفية التهاون المسجل، على أن يشمل التحسيس كل الفضاءات والمرافق العمومية، خاصة المؤسسات التربوية والمساجد والأسواق والمحلات التجارية ووسائل النقل.

– التشديد في تطبيق المخالفات، وتكثيف الرقابة لاحترام الإجراءات الاحترازية.

– الإبقاء على الغلق التام للحدود البرية والبحرية والجوية، مع الرفع من مستوى اليقظة يوميا.

وبخصوص المخزون الوطني للقاحات، ووتيرة التلقيح، أمر الرئيس بالإسراع في وتيرة التلقيح وطنيا، والمضي فورا، وبسرعة قصوى في تنفيذ مشروع تصنيع لقاح سبوتنيك v

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

وزيرة الثقافة تشرف على توزيع مجموعة من الكتب على تلاميذ “مناطق الظل” ببومرداس

وزارة العمل تصدر بيانا توضيحيا حول المعاشات ومنح التقاعد… وهذا ما تضمنه

بعد نشر مقال جديد بعنوان “من أجل بقاء بلادنا”… الصراع بين عسكر فرنسا وساستها يحتدم

سواكري تتعهد بتوفير الإمكانيات لتأهيل أكبر عدد من الرياضيين للأولمبياد