time
728x90 Ar

أكد رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، أن المغرب مستعد دائما لفتح الحدود مع الأشقاء في الجزائر ودون تقديم أي مقابل، موضحا أثناء استضافته في قناة الشرق، مساء أمس السبت، أن المغرب مستعد لإنهاء ملف الحدود المغلقة حينما يكون الجزائريون مستعدون لذلك.

وشدّد العثماني، على أن التدخل المغربي في الصحراء الغربية، والتطورات الجارية، ليس فيه أي إساءة للجزائر.

وأشار العثماني إلى أن الملك محمد السادس، قد وجه مرارا نداءه إلى الأشقاء في الجزائر، بهدف الوصول إلى حل لجميع الإشكاليات، بطرحها على طاولة النقاش والبحث عن حلول لها على أساس الأخوة.

وقال بأن كل ما قام به المغرب مؤخرًا، في “ترصيد سيادته على صحراءه، سياسيا ودبلوماسيا” في إشارة منه إلى افتتاح القنصليات في كل من الداخلة والعيون أو “عسكريا” وهنا يعني به التدخل العسكري في الكركرات “ليس فيه شيء يمكنه أن يسيء إلى الجزائر”.

وأشار العثماني إلى أنه سبق للملك محمد السادس، أن وجه مرارا نداءه “لأشقائنا في الجزائر، لكي نبدأ حوارا هادئا ونطرح على الطاولة، جميع قضايا الخلاف ونعمل على حلها تدريجيا، في إطار الأخوة” مشيرا إلى أن المغرب “سيبقى على هذا الموقف”.

وأضاف العثماني، أن موقف المغرب في هذا الصدد سيظل دائما ثابتا، وأن المملكة لن تسيء أبدا إلى الجزائر.

عمّـــار قـــردود

رابط فيديو:https://youtu.be/_XdiSdU4Mqk

 

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

وزارة التربية الوطنية تضبط مواعيد سحب الاستدعاءات للمقبلين على اجتياز الاختبارات النهائية

تسجيل 163 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الجزائر

وزير السكن سفيرة دولة تركيا بالجزائر

كريم زياني يغادر نادي أورليان