رئيس نادي مونبلييه الفرنسي: “لو فسخ ديلور عقده مع أم صلال في المواعيد القانونية لتعاقدنا معه”

أيوب بن مومن

اعترف رئيس نادي مونبلييه الفرنسي، لوران نيكولي، أن فريقه كان قريبا من استعادة الدولي الجزائري ، أندي ديلور، والتعاقد معه خلال الميركاتو الشتوي المنقضي لكن الصفقة فشلت في نهاية الأمر بسبب عدم فسخ عقده في المواعيد القانونية مع ناديه القطري حسبه.

وأوضح نيكولين في تصريحات صحفية نقلها موقع “سبور 365″ قائلا:” “عندما فسخ عقده مع النادي القطري، اتصل بي، إذا كان آندي قد فسخ خلال المواعيد القانونية (قبل 31 جانفي) وإذا كان حرًا، كنت سأجلبه على الفور بعقد مدته ستة أشهر أو سنة ونصف”، قبل أن يضيف: “على أية حال، هناك إمكانية انتقال إذا أردنا استعادة اللاعب”.

وتابع:” لقد غادر قطر لأن لديه مشاكل عائلية لا يستطيع التحدث عنها إلا هو، لقد توصل إلى اتفاق مع النادي، لكن لا يزال بعض التفاصيل للتعاقد معه وبالتالي فهي ليست نفس الصفقة بين لاعب حر أو بموجب عقد”.

وواصل في السياق نفسه:” للتعاقد مع آندي ديلور مرة أخرى، سيتعين علينا دفع مبلغ حوالي 2 مليون يورو، أنا في انتظار الحصول على الحقيقة. “سنلتقي مع آندي قريبًا لتناول الطعام والتحدث معه، كما أخبرته، كان خطأه الأكبر هو مغادرة مونبيليي لكننا لن نعيد نفس الأمور”.

وكان نيكولان دخل في صراع علني مع ديلور، عندما قرر الأخير الرحيل صوب نيس الفرنسي عام 2021، مما دفع رئيس مونبيلييه حينها لوصفه بـ”المرتزق الذي يبحث عن الأموال”، لكن المياه بين الطرفين بدأت في العودة إلى مجاريها خلال الفترة الأخيرة بعد القيام بالمصالحة، مما يفتح للجزائري باب العودة للفريق الذي حقق معه أفضل أرقام مشواره الكروي.

شارك المقال على :