ربيقة يشدد: لا يمكن التراجع عن مطلب اعتراف فرنسا بجرائمها في الجزائر

قال وزير المجاهدين وذوي الحقوق، العيد ربيقة، :”ان اعتراف فرنسا بجرائمها مطلب لا يمكن التراجع عنه بأي شكل من الأشكال”.

وأكد ربيقة في حديث خص به جريدة “الشعب” عل أن أن الجرائم المرتكبة في حق الجزائريين إبان حقبة الاحتلال هي جرائم ضد الإنسانية وبمفهوم القانون الدولي جرائم ثابتة قائمة ولا تسقط بالتقادم، وعليه لا يمكن التراجع عن مطلب اعتراف فرنسا بهذه الجرائم
وأشار ذات المتحدث الى أن استرجاع الشعب الجزائري للسيادة كان بدفع أثمان باهظة قوامها أكثر من خمسة ملايين شهيدا في حين بقيت جرائم أخرى ذي كتمان التاريخ، داعيا رجال التاريخ والقانون الدولي لفضحها.
ومن جهة أخرى اعتبر وزير المجاهدين تصريحات الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الأخيرة أنها انتهاك صريح للسيادة الجزائرية، مؤكدا أنها تصريحات غير مسؤولة تبطن داخلها نوايا استعمارية وحنين إلى ماضي ولّى وانتهى إلى الأبد.
كما أبرز نفس المسؤول أن وزارة المجاهدين وذوي الحقوق واعية بمسؤولياتها بخصوص ملف جرائم الاستعمار، وإبراز القرائن على ثبوتها في حق الشعب الجزائري طيلة قرن وثلث قرن، من خلال صيانة المقابر والمعالم، وإقامة المتاحف وتخليد الذكريات.
 وفي نفس السياق أكد ربيقة على أن مصالحه على يقين تاك بأن مطلب الاعتراف بالجرائم الفرنسية أساسي، ولا يمكن التراجع عنه وفاء لرسالة الشهداء والتضحيات التي قدمها المجاهدون لاستعادة السيادة.
محمد.ك
شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تابعونا على

أخر ألاخبار

الحدث

كحصيلة أولية… استرجاع أزيد من 750 ألف هكتارا من العقار الفلاحي

1 ديسمبر 2021
الحدث

اجتماع الحكومة: تحديد تنظيم الأكاديمية الجزائرية للعلوم والتكنولوجيات وتشكيلتها

1 ديسمبر 2021
الحدث

الحكومة تدرس مشروع قانوني إصلاحات الاقتصاد الوطني وتنظيم السلطة العليا للشفافية

1 ديسمبر 2021
الحدث

الرئيس تبون سيلتقي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قريبا

1 ديسمبر 2021