time
728x90 Ar

قامت اليوم رئيسة الكنفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية سعيدة نغزة، بزيارة أحد المصانع المتوقفة عن العمل، والمتخصصة في إنتاج المواد الكيميائية، الكائن مقره بدائرة سيدي خويلد بولاية ورقلة، والذي كان يشغّل 400 عامل، وهذا بسبب تعسف الإدارة والبيروقراطية.

وعلى إثر هذه الزيارة، ناشدت سعيدة نغزة من عين المكان، رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون التدخل شخصيا، من أجل إعادة بعث الحياة في هذا المصنع الحيوي، لما يعود به من فائدة لسكان المنطقة

وفي إطار الزيارة التي تقودها إلى ولاية ورقلة، قامت نغزة أيضا، بزيارة مؤسسة مطاحن فاطمة بولاية ورڨلة.

وكانت هذه الزيارة فرصة للاستماع لانشغالات مستثمري هذه المنطقة الإستراتيجية، ورفعها إلى الجهات الوصية، من أجل الدفع بعجلة التنمية في الجنوب.

كما كانت لرئيسة الكنفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية، جلسة مثمرة مع بعض أصحاب المؤسسات في كل القطاعات، للإطلاع على حجم المعاناة التي تعاني منها الولايات الجنوبية، أين اقترحت عليهم بعض الحلول، وكذا والتعهد بإيصال أصواتهم إلى أعلى هرم في السلطة.

محمد ك

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

وزيرة الثقافة تعزي في وفاة نعيمة عبابسة

أعوان الحماية المدنية ينظمون وقفات احتجاجية

السفارة التركية لدى الجزائر ترد على “إدعاءات” تأزم العلاقات بين البلدين

الخبير الإقتصادي أيمن شريط لـ”دزاير توب”:القرارات العشوائية للوزير السابق أثرت على ملف السيارات…ونحن نبحث عن إستراتيجية حقيقة للتصنيع في الجزائر