سفير الجزائر بفرنسا يؤكد على أهمية تشجيع أفراد الجالية على الاستثمار في بلدهم

أكد سفير الجزائر بفرنسا، محمد عنتر داوود على أهمية تشجيع الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا على الاستثمار في بلدها الأصلي، من خلال تسهيل الإجراءات ووضع حد للبيروقراطية.

وأوضح داوود، خلال منتدى المجاهد الذي خصص لإحياء ذكرى مجازر 17 أكتوبر 1961 قائلا أن الحيازة على الجنسية المزدوجة أو ثلاث أو أربع جنسيات يجب أن تشكل مؤهلا بالنسبة للجزائريين (…). يتعين علينا العمل على تسهيل الاجراءات أمام الراغبين في الاستثمار في الجزائر “، داعيا إلى “التنديد بالبيروقراطية على كافة المستويات”.

وأضاف الدبلوماسي الجزائري بقوله: “فمن غير المقبول أن لا تتمكن الجزائر التي تتوفر على اكبر جالية أجنبية بفرنسا و 18 قنصلية، الاخذ بزمام الامور من اجل التدخل ليس في السياسة الجزائرية فحسب بل ايضا على مستوى السياسة الفرنسية”، مؤكدا أن “الجزائر تحتاج إلى كافة أبنائها”.

أحمد عاشور

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

أخر ألاخبار

الحدث

الخطوط البريطانية تستأنف رحلاتها الجوية إلى الجزائر

26 أكتوبر 2021
الحدث

رئيس مجلس الأمة يستقبل سفير السعودية لدى الجزائر

26 أكتوبر 2021
الحدث

وزارة الخاجية تعلن عن اعتماد سفراء جدد لدى عدد من الدول

26 أكتوبر 2021
الحدث

اعتماد أحمد بوطاش سفيرا فوق العادة ومفوضا للجزائر لدى الولايات المتحدة الأمريكية

26 أكتوبر 2021