time
728x90 Ar

تمكنت الفرقة الجنائية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية بجاية من توقيف جماعة أشرار تتكون من 08 أشخاص، تتراوح أعمارهم بين 19 و 40 سنة، تورطوا في قضية السرقة أثناء وقوع الزلزال الذي ضرب مدينة بجاية وضواحيها.

وحسب بيان لذات المصالح، العملية جاءت ليلة وقوع الكارثة الطبيعية، الزلزال الذي ضرب مدينة بجاية، فبعد وقوع الزلزال وتدفق عدد كبير من العائلات إلى الشارع خوفا على حياتهم محتلين الساحات والأماكن العمومية، على إثرها تجندت مصالح الشرطة وتم تنصيب تشكيل أمني لحماية المواطنين، وتأمين كل الأحياء والمواقع الحساسة بمدينة بجاية.

أثنائها وعلى الساعة الثالثة صباحا تقرب أحد المواطنين إلى عناصر الشرطة التابعة لفرقة قمع الإجرام التي كانت ترافق العائلات في الشارع، وأبلغهم عن تعرض مسكنه العائلي الكائن بأحد الأحياء وسط مدينة بجاية إلى السرقة من طرف مجهولين، أين استولى الفاعلون على مبلغ مالي معتبر إضافة إلى حزام ثمين من الذهب.

وعلى الفور تنقلت مصالح الشرطة إلى مسرح الجريمة، وتم إجراء المعاينات الميدانية اللازمة، عملية البحث والتحري مكنت من تحديد هوية المشتبه فيه الرئيسي البالغ من العمر 33 سنة وتوقيفه في فترة وجيزة بعدما أبدى مقاومة شديدة تجاه عناصر الشرطة، وبعد أبحاث معمقة تم تحديد مصير المجوهرات المسروقة والتي تم بيعها لمجوهراتي بالمدينة، هذا الأخير بعد توقيفه كشف عن هوية شركائه، ليتم توقيفهم هم الآخرين.

بعد جمع الأدلة وإتمام إجراءات التحقيق تم إنجاز ملف جزائي ضد المشتبه فيهم لأجل قضية تكوين جمعية أشرار قصد الإعداد لارتكاب جنايات السرقة أثناء وقوع كارثة طبيعية (زلزال) مع توفر ظروف الليل، التعدد، استعمال مفاتيح مصطنعة، إخفاء أشياء مسروقة والمشاركة في جنحة الإخفاء، عدم التبليغ عن جناية مع العلم بوقوعها.

وتم تقديمهم أمام الجهات القضائية المختصة أين صدر في حق 06 مشتبه فيهم أمر إيداع، و02 منهم وضعا تحت الرقابة القضائية.

جمال.طباخ

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

والي أم البواقي يزور ضحايا إنحراف حافلة نقل المسافرين

جماهير ويست هام تدعم سعيد بن رحمة

رشيد غزال : سنواصل القتال من أجل التتويج بلقب الدوري التركي

توقف حركة “الترامواي” بالعاصمة بسبب حادث مرور