طهران تحتضن الثقافة الجزائرية

افتتح اليوم  الثلاثاء، بالعاصمة الإيرانية  طهران، المعرض الثقافي الجزائري بحضور السفير الجزائري بإيران عبد المنعم أحريز ، و عدد من المسؤولين الإيرانيين و السفراء و جمع غفير من الإيرانيين.

واعتبر احريز خلال مراسيم الافتتاح، أن تعرف الشعب الإيراني علي الثقافة والفن الجزائري يشكل الهدف الرئيسي من إقامة المعرض؛ مضيفا أن أهم نتيجة لهذا الحدث الثقافي يكمن في الحوار الثقافي بين البلدين.

كما أعرب عن تقديره لجهود المنظمة الثقافية والفنية التابعة لبلدية طهران في تنظيم المعرض، حيث قال السفير الجزائري “إن الطريقة الوحيدة للتغلب علي الظروف الراهنة تتمثل في توصل البلدان الإسلامية إلي خطاب موحد”.

وبدوره قال رئيس المنظمة الثقافية والفنية التابعة لبلدية طهران سعيد أوحدي “إن تنظيم فعاليات مثل المعرض الثقافي الجزائري تعد فرصة مناسبة لتعميق العلاقات بين الشعبين الإيراني والجزائري، وكذلك دول المنطقة؛ مردفا أن الثقافة والفن الجزائريين ينبعان من الحضارة الإسلامية كما أن للجزائر قواسم مشتركة شتى مع الثقافة الإيرانية.

وبدأت فعاليات المعرض الثقافي الجزائري اعتبارا من اليوم الثلاثاء حتي 7 كانون الاول/ديسمبر.
وتأتي هذه الفعاليات في إطار التعرف علي الرسوم والتقاليد الجزائرية بالإضافة إلي تنمية العلاقات الثقافية بين البلدين الجزائر وايران.
ويتضمن المعرض برامج ونشاطات فنية تقليدية ومرئية بما في ذلك الرسم بالألوان المائية واللوحات الزيتية والمنمنمات والرسم علي الرمال ولوحات السيراميك الي جانب قسم الحرف اليدوية .

وكما يشتمل المعرض كذلك على ملصقات عن الثورة الجزائرية المجيدة و فلكلور و بث أفلام سينمائية جزائرية باللغة الفارسية ، بالإضافة إلى أطباق تقليدية جزائرية .

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 1 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

أخر ألاخبار

الحدث

حوادث المرور: وفاة 52 شخصا وإصابة 1585 آخرين خلال أسبوع

21 سبتمبر 2021
الحدث

الوزير الأول: مخطط عمل الحكومة يحتوي على خطوط عريضة إلى غاية آفاق 2024

21 سبتمبر 2021
الحدث

وزير الخارجية لعمامرة يجري لقاء مع نظيره الكويتي

21 سبتمبر 2021
الحدث

تحضيرا للجمعية العامة للأمم المتحدة… لعمامرة يشارك في الاجتماع التشاوري لوزارة الخارجية العرب

21 سبتمبر 2021