time
728x90 Ar

نظمت اليوم شركة كوندور، مؤتمرا ومعرضا ترويجيا لسلعها بحضور الدبلوماسيين والملحقين الإقتصاديين لـ 15 دولة، والذي يركز على التجارة البينية بين الدول الأفريقية وسبل ترقيتها.

وفي كلمته بالمناسبة، أكد وزير التجارة رزيق أن القارة الأفريقية هي من تصنع قوتها التجارية بنفسها وبقدراتها الفائقة، مضيفا: “علينا كجزائريين، بالخصوص، أن نبادر، ونسعى لتطوير التجارة وتقديمها لإخواننا الأفارقة، ونرحب بما يردنا من تجارتهم”.

ووجه الوزير رزيق الفرصة لتوجيه تشكراته لشركة كوندور على مبادرة اليوم، والهادفة للتعريف وترقية التجارة بين دول افريقيا.

وأكد نائب رئيس مجمع كوندور، محمد الصالح دعاس، أن لقاء اليوم يأتي في ظرف تسوده أزمة اقتصادية سببها تفشي أزمة كوفيد، وعليه وجب تكريس التعاون بين دول إفريقيا، وهذا عبر مناطق التبادل التجاري الحر.

وقام دعاس بعرض إمكانيات الشركة، الرائدة في مجالها منذ 2017، كاشفا ان الطاقة الإنتاجية للشركة بلغت 3.5 مليون وحدة سنويا، مشيرا إلى أن رقم أعمال الشركة يتراوح بين 80 و85 مليون دولار.

وأضاف ذات المسؤول أن الشركة ركزت على جانب التكوبن، إذ أنها كونت أفارقة من دول السنغال، البينين، تونس وغيرها في مجال خدمات ما بعد البيع، في أكاديمية كوندور، مشيرا، في ختام كلمته، إلى ضرورة وجود ثقة متبادلة بين المتعاملين الأفارقة لتكريس الشراكة الاقتصادية.

محمد ك

 

 

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

وزيرة الثقافة تعزي في وفاة نعيمة عبابسة

أعوان الحماية المدنية ينظمون وقفات احتجاجية

السفارة التركية لدى الجزائر ترد على “إدعاءات” تأزم العلاقات بين البلدين

الخبير الإقتصادي أيمن شريط لـ”دزاير توب”:القرارات العشوائية للوزير السابق أثرت على ملف السيارات…ونحن نبحث عن إستراتيجية حقيقة للتصنيع في الجزائر