مدرب شباب قسنطينة عبد القادر عمراني: “ما يهمني هو البطـــــــــــــولة والكأس لم تكن هدفا لنا”

أيوب بن مومن

أكّد مدرب نادي شباب قسنطينة عبد القادر عمراني،أنّ الهدف الرئيسي له هو إنهاء الموسم في المركز الثاني المؤهل للمشاركة في رابطة الأبطال الإفريقية الموسم المقبل، مشيرا أنّ كأس الجمهورية لم تكن هدفا بالنسبة له.

وشرعت تشكيلة “السياسي” في تحضيراتها للمواجهة القادمة أمام نادي أتلتيك بارادو يوم السبت المقبل، لحساب الجولة الـ 22 من الرابطة المحترفة الأولى، حيث تنتظر الشباب مهمة صعبة على اعتبار أنّ “الباك” أحد المنافسين المباشرين على مكانة في “البوديوم” وهو ما يلزم زملاء خالدي بتحقيق الفوز ولا غير من أجل تعزيز مركزهم في جدول الترتيب العام.

وعن ذلك قال عمراني: “تنتظرنا مواجهة صعبة أمام أتلتيك بارادو، هذه المباراة تهمنا كثيرا، ويهمنا إنهاء الموسم في المركز الثاني، علينا أن نكون واقعيين ونسير ما تبقى لنا من الموسم مباراة بمباراة”، مضيفا “ما يهمني هو البطولة وكأس الجمهورية لم تكن هدفا بالنسبة لي”.

واعترف التقني التلمساني بأنّ المأمورية ستكون صعبة أمام النادي العاصمي: “المباراة لن تكون سهلة أمام فريق يلعب كرة قدم جيّدا، ويحقق نتائج إيجابية خارج الديار، يجب التركيز العالي خلال الأسبوع حتى لا تكون مفاجآت وتعرقل تقدمنا، نحن في مرحلة إيجابية ويجب الحفاظ علينا بالعمل والتركيز”.

وفي ردّه على سؤال بخصوص كأس الجمهورية قال عمراني بأنّها لم تكن هدفا له في بداية الموسم “حينما تصل لأدوار متقدمة من كأس الجمهورية فإنّ الهدف يكون هو التتويج بها” ليختتم “كل الفرق تمتلك الحظوظ لنيل اللقب”.

شارك المقال على :