مستثمرون أمريكيون في مجال الفلاحة يزورون الجزائر خلال هذه الفترة

يجري وفد من المستثمرين الأمريكيين في مجال الفلاحة زيارة إلى عدد من ولايات الوطن، من 15 الى 23 يناير الجاري، بهدف استكشاف فرص الشراكة، حسبما نقلته واج من مجلس الأعمال الجزائري الأمريكي المنظم لهذه الزيارة بالتعاون مع سفارة الجزائر بواشنطن.

وسيقوم 14 إطارا يمثلون سبع مؤسسات أمريكية تعمل في مختلف الفروع الفلاحية بزيارة بعض المواقع والالتقاء بفلاحين جزائريين في تسع ولايات من الوطن (وهران ومستغانم ومعسكر وعنابة وسوق أهراس وقالمة وخنشلة والوادي وورقلة)، من أجل مناقشة فرص الأعمال.

وأوضح مجلس الأعمال الجزائري الامريكي، أن الخبراء الأمريكيين سيقدمون خلال مختلف تنقلاتهم، عروضا في مجالات مختلفة على غرار السقي و تغذية الانعام وتقديم النموذج الأمريكي لمزارع إنتاج الحليب والتكنولوجيات الجديدة في تصميم وإنجاز واستغلال مزارع إنتاج الحليب أو كيفية تسيير الفلاحة على نطاق واسع باستعمال العتاد الملائم.

كما يمكن لأعضاء الوفد الأمريكي تقديم مؤسساتهم أمام وزارة الفلاحة والتنمية الريفية وكذا أمام أعضاء الغرفة الوطنية للفلاحة مع فلاحي منطقة الجزائر بمناسبة عقد الندوة الامريكية حول الفلاحة بالجزائر يوم 22 يناير الجاري.

كما يمكنهم من جانب آخر أن يعقدوا في ذات اليوم اجتماعات اأمال مع نظرائهم الجزائريين تشرف على تنظيمها كذلك الكونفدرالية الجزائرية لأرباب العمل المواطنين.

ومن بين المؤسسات الأمريكية التي ستكون ممثلة خلال هذه القافلة، هناك شركة “أجي آر أي” الدولية المختصة في الحلول الفلاحية المفتاح في اليد، وشركة روبرتس انترناشيونال للتنمية الفلاحية “أل آل.سي” النشطة في إنتاج الحليب وفي إنجاز حظائر تسمين الأبقار الموجهة للجزارة وشركة تكساس بيوتكنولوجي التي طورت نوعا من منتجات التجديد الحيوي للتربة.

كما يشارك في هذه الجولة كل من شركة فايف جي للاستشارة التي تقترح استشارة مهندسيها في تخطيط إنشاء مزارع إنتاج الحليب، إلى جانب مؤسسة “راينك” التي تقترح خاصة الحلول في مجال السقي.

ومن الشركات الحاضرة نجد ممثلين عن شركة ستايلي واست التي توفر آلات توضيب العلف، وشركة “أطلس غروب” التي “نجحت في عديد المشاريع في الجزائر سيما في قطاعي البناء والفلاحة”.

أحمد عاشور

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)