وزيرة مغربية في قلب فضيحة أخلاقية مع ملياردير أسترالي

أحمد عاشور

ضجة واسعة شهدتها منصات التواصل في المغرب، بعد قيام صحيفة أسترالية شهيرة بنشر صورة، قالت إنها توثق علاقة غرامية محرمة بين وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة المغربية ليلى بنعلي، وملياردير أسترالي شهير.

صحيفة “TheAustralian” نشرت هذه الصورة وأكدت أنها تعود للوزيرة ليلى بنعلي، رفقة الملياردير “أندرو فورست” رئيس شركة Fortescue، في موعد غرامي بالعاصمة الفرنسية باريس.

الصورة تظهر المياردير “فورست” وهو يقبل من قالت الصحيفة إنها وزيرة الطاقة ليلى بنعلي، من فمها في مشهد مثير وغير لائق

ما قصة صور ليلى بنعلي؟

ذكرت الصحيفة الأسترالية التي نشرت الصورة أن الملياردير الأسترالي أندرو فورست، سبق أن زار المغرب بدعوة من وزيرة الطاقة المغربية ليلى بنعلي.

ولم يصدر أي تعليق رسمي حتى الآن من الحكومة المغربية أو الوزارة التي ترأسها ليلى بنعلي، بشأن هذه الصور المتداولة التي تنسبها الصحيفة للوزيرة المغربية.


جدير بالذكر أن أندرو فوريست، هو المدير العام لمجموعة “فورتيسكيو” الأسترالية، الرائدة في مجال الطاقة الخضراء والمعادن والتكنولوجيا.

وتحدثت صحيفة “ذا أوستراليان” عن علاقة عاطفية بين المسؤولين وشبهة تضارب المصالح بينهما، بعدما استقبلت ليلى بنعلي، فورست ضمن وفد من مجموعته خلال فبراير الماضي بالعاصمة المغربية الرباط، في سياق محادثات ثنائية.


وزعمت الصحيفة أن الصورة التي نشرتها للوزيرة بنعلي وأندرو فوريست في “لحظة حميمية”، تعود إلى أزيد من أسبوع، حين كانت المسؤولة في زيارة عمل بالعاصمة الفرنسية باريس.

وحددت مكان الصورة قائلة إنها التقطت بالمقاطعة الرابعة؛ فيما استدلت الصحيفة على صحة المعلومات الواردة في المقال الذي نشرته برد فعل مصلحة التواصل في مجموعة “فورتيسكيو”، التي لم تؤكد أو تنفي صحة الخبر.

شارك المقال على :

تابعنا

تابعنا على صفحاتنا في وسائل التواصل الاجتماعي
- إعلان -
Ad image
تصفح اخر الاخبار