وزير الفلاحة يأمر بتقليص مدة دراسة طلبات القروض الفلاحية الموسمية

أمر اليوم الأربعاء،  وزير الفلاحة، عبد الحفيظ هني إطارات بنك الفلاحة والتنمية الريفية “بدر” ، بتقليص أمد دراسة الملفات المتعلّقة بقروض “الرفيق” الممنوحة للفلاحين إلى أدنى حدّ ممكن.

 

وشدد هني، خلال ترأسه لاجتماع عمل مع المدير العام لبنك بدر، على ضرورة تقليص أمد دراسة الملفات المتعلّقة بقروض “الرفيق” الممنوحة للفلاحين إلى أدنى حدّ ممكن، من أجل السماح لهم بإتمام أعمال الحرث والبذر في الوقت المناسب.

وحسب بيان لوزارة الفلاحة، فقد خصص هذا الاجتماع لدراسة جملة من المسائل لاسيما الراهنة منها، على عرار تمويل حملة الحرث والبذر لموسم 2021 -2022 ، وبرنامج ضبط المنتجات الفلاحية ذات الاستهلاك الواسع، و رفع العراقيل المتعلقة بمرافقة البرامج ذات الأولوية بالنسبة للقطاع.

كما اطلع وزير القطاع على مدى استجابة بنك بدر لاحتياجات منتجي الحبوب فيما يخصّ القرض الموسمي الرفيق لتمكينهم من إجراء عملية الحرث والبذر في الوقت المناسب.

وفي هذا الصدد، أمر هني بتقليص مدّة دراسة الملفات إلى أدنى حدّ ممكن، مطالبا ببذل المزيد من الجهد لمرافقة الفلاحين والمستثمرين في الشعب الإستراتيجية كالحبوب والذرة

وفي نفس السياق ، ذكر المسؤول الأول عن قطاع الفلاحة، بالأهداف المسطرة في هذا المجال من حيث رفع الإنتاج وتقليص الواردات.

محمد.ك

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)