يتقدمهم بولاية قديورة وفرحات…لاعبون جزائريون ضحايا “الميركاتو” الصيفي

أسدل الستار على سوق التحويلات الصيفية في القارة الأوروبية والذي شهد الكثير من الصفقات المهمة، إلا أنّ “الميركاتو” الخاص باللاعبين الجزائريين كان هادئاً هاته الصائفة، رغم احتراف أسماء عديدة وشابة من البطولة المحلية

“فرحات” باق في “اللّيغ2″

فرحات كان أكبر المتضررين من موقف إدارة نيم أولمبيك، على اعتبار أنه سيضطر للعب في دوري الدرجة الثانية الفرنسي عقب هبوط فريقه الموسم الماضي، وقد حاول نادي ستراسبورغ الفرنسي إلى غاية الدقائق الأخيرة من الميركاتو الحصول على خدمات النجم الجزائري، لكن إدارة نيم رفضت العرض المقدم بسبب 250 ألف يورو، حيث قدم ستراسبورغ عرضا بـ3.250 ملايين يورو، في حين أن نيم كان يريد 3.5 ملايين.

واستغرب الفرنسيون إصرار إدارة نيم أولمبيك على حرمان نجمها الأول من الرحيل، وهي التي ضمته قبل موسمين مجانا لأنه كان في وضعية لاعب حر، كما أنه سيكون حرا من أي التزام نهاية الموسم الجاري لأن عقده ينتهي شهر جوان 2202، ما يعني رحيله مجانا، وبالتالي سيكون نيم أولمبيك أكبر الخاسرين الصيف المقبل.

وكان فرحات قرر قبل نهاية الموسم الماضي مغادرة نادي نيم أولمبيك حتى قبل التأكد من هبوطه إلى دوري الدرجة الثانية الفرنسي، وهو الذي تحصل على الضوء الأخضر من إدارة فريقه، لكن من دون أن تقدم الأخيرة أي تسهيلات أو تنازلات للسماح له بالرحيل بكل سلاسة.

بولاية يريد الرحيل مجانا الصيف المقبل

من جانبه، قرر فريد بولاية، لاعب ميتز الفرنسي، في آخر لحظة البقاء مع النادي واستكمال عقده الذي ينتهي الصيف المقبل؛ حتى يرحل مجانا، بعد أن لاحظ تعنت إدارة فريقه في تسهيل مهمة رحيله، عندما غالت في مطالبها المالية رغم تبقي عام واحد فقط في عقده.

صانع ألعاب ميتز الفرنسي، فريد بولاية هو الآخر كان مرشحاً للانتقال إلى نادٍ أفضل ، رغم أنّ ناديه قرر تخفيض مطالبه في الأيام الأخيرة في سوق الانتقالات إلى 5 ملايين يورو، إلا أنه فشل في الاتفاق مع أحد الأندية التي طلبت خدماته على غرار رين وبوردو الفرنسيين وكذلك ليدز يونايتد الإنجليزي.

وتأتي هذه الوضعية المعقدة في وقت غير مناسب لفريد بولاية؛ حيث، إستبعد من قائمة المنتخب الوطني التي ستخوض مواجهتي جيبوتي وبوركينافاسو، بعد أن كان قد كسب نقاطا إضافية خلال الفترة الماضية بعد دخوله تدريجيا ضمن التشكيل الأساسي لـ”محاربي الصحراء”

وكان بلماضي قد طالب لاعبيه الدوليين بضرورة حسم مستقبلهم في سوق الانتقالات الصيفية مبكرا، من أجل كسب قدر مناسب من المنافسة، لكن هذه المعطيات لا تتوفر حاليا لدى بولاية الذي قد يخسر مكانته في المنتخب الجزائري على الأقل خلال الفترة المقبلة.

“بن زية” يحال إلى رديف “ديجون” حتى إيجاد حل لوضعيته

كذلك فشل ياسين بن زية في الانتقال إلى نادٍ جديد في فترة الانتقالات الصيفية، رغم أنّ نادي ديجون الهابط إلى دوري الدرجة الثانية الفرنسية كان منفتحاً على بيعه، إلا أنّ هذه العملية لم تنجح مما دفع بمدرب الفريق إلى إنزال اللاعب الجزائري إلى الفريق الرديف حتى إيجاد حل لوضعيته.

وكان المدرب دافيد ليناريس كشف بأن محارب الصحراء لا يدخل في حساباته تماما وهو مجبر على تغيير الأجواء سريعا.

ويسعى خريج أكاديمية نادي أولمبيك ليون الفرنسي إلى بعث مشواره الكروي، بعد أن كان قد تعرض لحادث سير مروّع في شهر ماي من عام 2020، عندما كان يقود دراجة رباعية العجلات، وقالت وسائل إعلام فرنسية آنذاك إن اللاعب الجزائري نجا من الموت، بالنظر للإصابات الخطيرة التي تعرض لها.

“قديورة” و”بن طالب” لم ينجحا في العثور على نادٍ جديد

ويوجد لاعبون جزائريون كذلك فشلوا في العثور على نادٍ جديد في فترة الانتقالات الصيفية رغم أنهم دون ارتباط مع نادٍ آخر، مثل المخضرم عدلان قديورة الذي انتهى عقده مع الغرافة القطري، وهو بات مرشحاً للالتحاق بنادي شيفيلد يونايتد الإنجليزي الذي يتدرب معه منذ أيام.

وكذلك هو حال اللاعب، نبيل بن طالب، الذي انتهى عقده مع نادي شالك 04 الألماني، لكنه لم ينجح في العثور على نادٍ جديد، مع العلم أنّ اللاعبين الذين هم دون عقود لديهم أيام إضافية بعد نهاية “الميركاتو” لإيجاد حل لمستقبلهم الكروي.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

أخر ألاخبار

الحدث

بما فيها الصحة والاقتصاد… الوزير الأول يعرض التوجهات القادمة للحكومة

22 سبتمبر 2021
الحدث

المجلس الأعلى الأمن: الغلق الفوري للمجال الجوّي الجزائري على كل الطائرات المدنية والعسكرية المغربية

22 سبتمبر 2021
الحدث

الجزائر تدين بشدة محاولة الانقلاب الفاشلة في السودان

22 سبتمبر 2021
الحدث

نحو إطلاق مشروع بناء خط أنابيب الغاز نيجيريا- الجزائر

22 سبتمبر 2021