time
728x90 Ar

تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر ممثلة في فرقة الشرطة القضائية التابعة لأمن المقاطعة الإدارية الرويبة، من وضع حد لنشاط جماعة إجرامية تتكون من ثلاث نساء مشتبه فيهن في قضية الشروع في الإجهاض مع التزوير في محررات عرفية وإنشاء محل للفسق والدعارة.

هذه القضية التي تمت تحت إشراف النيابة المختصة، جاءت على إثر إستغلال معلومات تحصلت عليها مصالح الشرطة في هذا الشأن، وبعد استكمال الإجراءات القانونية، تم تقديم المشتبه فيهن أما محكمة رويبة

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

تنصيب باديس نويوة رئيسا جديدا لأمن ولاية الجزائر خلفا لمحمد شاقور

مدير الشرطة العامة يشرف على تنصيب رئيس أمن ولاية جانت

تعيين العميد أول كارو اعمر رئيسا جديدا لأمن ولاية تيبازة

تعيين مراقب الشرطة عبد الحق مهيرس مديرا للموارد البشرية مجرد إشاعة