time
728x90 Ar

خرجت الأمينة العامة لحزب العمال، لويرزة حنون، اليوم السبت، عن صمتها في تصريح لها عقب الإعلان عن سحب الثقة منها.

ووصفت حنون، سحب الثقة منها بـ”الإجرامية”، خاصة بعد أن قام بها أشخاص لا ينتمون إلى الحزب، موجهة مراسلة إلى والي العاصمة، للاستفسار حول الموضوع، بعد أن تم تقديم ترخيص لتنظيم اجتماع الحزب بفندق مزافران.

وأضافت زعيمة حزب العمال “كنت أعلم منذ البداية بما سيحدث، ويوم الخميس على الساعة الثانية مساء، وصلني خبر تحصل هؤلاء على الترخيص”.

وأكدت قائلة “استغربنا يوم الخميس عندما علمنا أنهم سحبوا من محكمة القليعة الترخيص لخروج المحضر القضائي، لحضور أشغالهم”.

ووصفت لويزة حنون من قاموا بسحب الثقة من شخصها بالعُصبة، وصوتوا كأنهم هيئة أو قيادة في الحزب،ولم يكتف هؤلاء بسحب الثقة من حنون، فقد قاموا بتعيين أمين عام بالنيابة، للتحضير لمؤتمر طارئ للحزب.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

شيخي: تقرير “ستورا” فرنسي فرنسي ولا يعني الجزائر

سفير الجزائر بأنقرة: الجزائر هي الشريك التجاري الثاني لتركيا في إفريقيا

مؤسسة بريد الجزائر تعلن عن إستئناف العمل بمكاتب البريد إبتداءا من اليوم

تعيين العميد أول كارو اعمر رئيسا جديدا لأمن ولاية تيبازة