time

أكد وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر ، أنه تم الترخيص لـ45 موقعا إخباريا بصفة قانونية ضمن نطاق التوطين المحلي (dz.)، متوقعا أن يبلغ عدد المواقع المؤمنة في الجزائر 100 موقع خلال الاشهر القادمة.

وقال بلحيمر في حوار خص به الموقع الإلكتروني “الحدث”، أن المقصود من التوطين هو أن تكون كل الموارد اللازمة لإيواء موقع بالجزائر والذي يجب أن يسجل ضمن نطاق (dz.)، وأن يحمل إجباريا ذات اللاحقة ما يعني أن الحصول على النطاق يكون في الجزائر عن طريق مركز البحث في الإعلام العلمي والتقني.

وأشار وزير الاتصال إلى صعوبات عملية التوطين، قائلا: “من الطبيعي أن تعترض التجربة الفتية للمواقع الإلكترونية المقننة، والتي لم تتعدى أربعة أشهر، بعض المشاكل لكن ثقوا أن المعنيين لن يدخروا جهدا كلا حسب اختصاصه، للتكفل بالانشغالات المطروحة”.

وتحدث بلحيمر بأن العديد من المواقع الإلكترونية تتعرض حاليا لمحاولات قرصنة، لاسيما أثناء عملية نقل المحتوى والتوطين إلى داخل الجزائر، مشيرا أن مؤسسة البث الإذاعي والتلفزي عملت على صد كل هذه الهجمات التي طالت مواقع إلكترونية معروفة بدفاعها عن مصالح الجزائر.

و أكد الناطق الرسمي للحكومة أن الجزائر في إطار تعزيز تواجدها أفريقيا ومغاربيا سطرت مشاريع ترمي إلى تحسين صورة الجزائر وترقية وجودها الذي يليق بحجمها الجغرافي وماضيها العريق وسياستها الاستشرافية الطموحة القائمة على احترام علاقات الأخوة والصداقة دون التفريط في المصالح.

ميرا منصوري

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

النص الكامل لبيان الاجتماع الدوري للمجلس الأعلى للأمن

المجلس الأعلى للأمن: تصنيف حركتي رشاد والمــــاك ضمن المنظمات الإرهـــابية

المجلس الأعلى للأمن: الإبقاء على الحدود البرية مغلقة إلا في حالة الضرورة

مجلس الأمة: ندعو مؤسسات إقليمية ودولية معروفة إلى مراجعة سياسة “الوجهين” المتبعة في تعاملاتها