time
  • دوري ابطال اوربا
  • الدوري الاوروبي
  • دوري ابطال افريقيا
  • كاس الاتحاد الافريقي
  • كأس أمم افريقيا
  • الدوري الانجليزي الممتاز
  • الدوري الايطالي السيري آ
  • الدوري الاسباني الدرجة الاولى
  • الدوري الالماني
  • الدوري الهولندي الممتاز
  • الدوري الفرنسي الدرجة الأولى
  • الدوري التركي الممتاز
  • الدوري الجزائري الدرجة الاولى
  • الدوري الجزائري الدرجة الثانية
  • الدوري المغربي
  • الدوري السعودي
  • الدوري المصري الممتاز
  • الدوري النجو القطري
  • الدوري التونسي

أكدت مصادر مقرّبة من الإتحاد الجزائري لكرة القدم، أنّ المدرب مجيد بوقرة لن يكتفي بدعوة الأسماء فقط التي تلعب في الدوري المحلي، بل قرر الاستنجاد ببعض الأسماء المحترفة في الدوريات العربية، والتي تعتبر كذلك أساسية في تشكيلة المنتخب الأول الذي يقوده جمال بلماضي

وقرّر الاتحاد الجزائري لكرة القدم المشاركة بالمنتخب المحلي بقيادة المدرب، مجيد بوقرة، خلال ظهوره في بطولة كأس العرب التي ستستضيفها قطر نهاية العام الحالي، ولتكون بذلك بروفة تحضيرية للتصفيات المؤهلة إلى بطولة كأس العالم.

ووفقاً للمعطيات هناك 5 أسماء من الدوريات العربية تأكد حضورها حتى الآن في بطولة كأس العرب، وفي مقدمتهم لاعبان في الدوري القطري وهما، بغداد بونجاح، مهاجم فريق السد وكذلك، يوسف بلايلي، المتألق مع فريق قطر

وفي خط الدفاع من المنتظر أن يعتمد بوقرة، على المدافع جمال بلعمري المحترف حالياً في فريق ليون الفرنسي، إلا أنه يملك اتفاقاً مع فريق قطر على الانتقال إليه نهاية الموسم، مما سيسمح له بالمشاركة مع المنتخب الجزائري في “المونديال العربي” دون عقبات من النادي الفرنسي

ومن الدوري السعودي سيستنجد “الماجيك” بصاحب الخبرة الكبيرة في حراسة المرمى والمتمثل في حارس نادي الاتفاق، رايس وهاب مبولحي، كما هو الحال مع مهدي عبيد المحترف مع فريق النصر الإماراتي

يُذكر أن قرعة كأس العرب أوقعت المنتخب الجزائري في المجموعة الرابعة التي تضم كذلك المنتخب المصري، إضافة إلى الفائز من مباراتي السودان وليبيا ومن لبنان وجيبوتي

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

رشيد غزال : لا أفكر في العودة الى أولمبيك ليون…لأنني لا أزال أتذكر طريقة مغادرتي و معاملة الرئيس لي !

ادارة نابولي تحدد قيمة التخلي عن ادم وناس

سيرسي كوسمي : وناس لاعب مميز وسينتقل لفريق كبير بكل تأكيد

العثور على شرطي ميتا داخل منزله بعين الدفلى