جميعي يتمنى للجزائريين عيدا مباركا ويشدد على ضرورة الحوار قبل الرئاسيات

وجه الأمين العام لجبهة التحرير الوطني محمد جميعي، اليوم الإثنين رسالة إلى الشعب الجزائري والأمة الإسلامية قاطبة، بمناسبة عيد الفطر المبارك، بأخلص التهاني والتبريكات.

واستحضر جميعي في رسالته “تعاليم العقيدة الإسلامية السمحة الداعية إلى الاعتدال والتآخي والاتحاد والتسامح والتعاون”. متوجها بنداء إلى كل مناضلي ومناضلات الأفالان والإطارات وإلى كل القيادات السابقة دون تمييز، حيث دعاهم إلى “الانطلاق في مرحلة جديدة أساسها وحدة حزبنا وتماسك مناضلينا والتعاون قولا وعملا والتضامن الصادق من أجل تحقيق نقلة نوعية لحزبنا”.

وندد جميعي بشدة بما وصفه “الحملة القذرة التي تستهدف المساس بسمعة جيشنا البطل ووطنية قياداته”، متمسكا بإيمان الأفالان “بضرورة المضي في حوار جدي وصادق ورصين لتهيئة الظروف الملائمة لتنظيم انتخابات رئاسية في أقرب الآجال”.

واختتم جميعي رسالته بتعبيره للشعب الجزائري عن “أصدق التهاني مشفوعة بأخلص التمنيات بموفور الصحة وسابغ الهناء، وبمزيد من الأمن والاستقرار والرفعة والتطور”.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

أخر ألاخبار

الحدث

حوادث المرور: وفاة 52 شخصا وإصابة 1585 آخرين خلال أسبوع

21 سبتمبر 2021
الحدث

الوزير الأول: مخطط عمل الحكومة يحتوي على خطوط عريضة إلى غاية آفاق 2024

21 سبتمبر 2021
الحدث

وزير الخارجية لعمامرة يجري لقاء مع نظيره الكويتي

21 سبتمبر 2021
الحدث

تحضيرا للجمعية العامة للأمم المتحدة… لعمامرة يشارك في الاجتماع التشاوري لوزارة الخارجية العرب

21 سبتمبر 2021